قسم التخطيط البيئي

يختص قسم التخطيط البيئي بمراجعة دراسات تقييم المردود البيئي للمشاريع التي تتطلب دراسات تقييم مردود بيئي تفصيلية أو مبدئية بالتنسيق مع الإدارات المعنية في الهيئة وإبداء الرأي بشأنها مع وضع الإشتراطات البيئية اللازمة عند إصدار الموافقة البيئية لتلك المشاريع.

مما يتطلب التالي:

  • إعداد إرشادات دراسات تقييم المردود البيئي للمشاريع المعروضة على القسم وذلك بهدف مساعدة الجهات الاستشارية المختصة بإعداد تلك الدراسات.
  • التنسيق مع الجهات الخارجية المعنية وكذلك الإدارات الفنية المختصة في الهيئة لدراسة المشاريع المعروضة على القسم .
  • القيام بزيارات ميدانية لمواقع المشاريع المعروضة على القسم بهدف إبداء الرأي بشأن مدي ملائمة تخصيص تلك المواقع أو بهدف تطبيق مبدأ الرقابة البيئية وذلك للتأكد من تنفيذ الاشتراطات البيئية الصادرة بشأن تلك المشاريع.
  • تحديد ومتابعة تحصيل الرسوم نظير مراجعة دراسات المردود البيئي للمشاريع المعروضة على القسم .
  • و يختص قسم التخطيط البيئي بمراجعة دراسات تقييم المردود البيئي للمشاريع التابعة للقطاعات.
  • إبداء الرأي ووضع الاشتراطات البيئية لمشاريع إنشاء وتطوير محطات الوقود.
  • إبداء الرأي البيئي بشأن مواقع المشاريع الواردة للهيئة من خلال اللجنة الفرعية للمرافق والخدمات العامة المنبثقة من بلدية الكويت.
  • مراجعة السياسات العامة لحماية البيئة بالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية ووضع آلية لحماية البيئة لضمان تحقيق الأهداف البيئية للمشاريع الواردة في الخطة الخمسية لدولة الكويت وذلك بهدف تعزيز مفهوم البعد البيئي في مشروعات الدولة التنموية وذلك من خلال دراسة المشروعات الواردة في المخطط الهيكلي للدولة وذلك بالتنسيق مع بلدية الكويت والجهات المعنية إضافة إلى الإدارات الفنية في الهيئة العامة للبيئة
  • يساهم القسم بالدورات التدريبية التي تنظمها الهيئة العام للبيئة لطلبة جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وطلبة التعليم العالي بهدف تعريف الطلبة على مبادئ دراسات تقييم المردود البيئي للمشاريع المختلفة وأهمية ذلك للحفاظ على سلامة البيئة وتحقيق مبدأ التنمية المستدامة .
  • يساهم القسم ببعض الأعمال التطوعية والتي تتمثل في مشاركة القسم في إلقاء محاضرات توعوية عن المردود البيئي في مدارس دول الكويت الحكومية والخاصة بهدف تأسيس جيل بيئي واع وذلك بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة في الهيئة .